المركز الوطني للتوثيق: قاعدة المعطيات حول التنمية الاقتصادية والاجتماعية

الصفحة الاساسية > التنمية البشرية - الرعاية و التضامن الاجتماعي > حقوق الانسان > الحوار المفقود بين منظمات حقوق الإنسان

الحوار المفقود بين منظمات حقوق الإنسان

عبد المولى إسماعيل

الجمعة 14 أيلول (سبتمبر) 2007, بقلم المركز المتعدد الوسائط


في البداية نود أن نشير أن هذا الحديث ليس هدفه النيل من منظمات حقوق الإنسان وإنما هو مساهمة متواضعة في البحث عن إمكانية خلق حركة فعلية لحقوق الإنسان في مصر بعيداً عن روح الفردية وما يرتبط بها من مصالح ضيقة وآلتي تعد بمثابة حجر عثرة في سبيل أى محاولة للتطوير وسوف يعيب علينا البعض أن هذا النقد كان يجب أن يكون داخلياً وألا يكون قابل للنشر على نطاق واسع إلا أننا أردنا أن نخرج عن إطار تلك الحلقة الضيقة مستهدفين من النشر مخاطبة أكبر قطاع ممكن لإدراكنا ومن خلال التجربة داخل حركة حقوق الإنسان أن هناك قطاع واسع في الرأى العام المصري مهتم بالفعل بتطوير حركة حقوق الإنسان، ويتعامل معها بموضوعية شديدة بعيداً عن محاولات الإثارة والتهييج والتشكيك في صدقية ونبل وقيمة حقوق الإنسان والتى عادة ما تلجأ اليها العديد من الأقلام بعيداً عن أى موضوعية وتظل العمالة للغرب هى التهمة الجاهزة في خطاب هذه النوعية من الأقلام وهو حديث نرفضه جملة وتفصيلاً ونعترف بأهمية تلك الحركة وبالدور المنوط بها في احترام وتعزيز حق الإنسان وكرامته بالعيش في أمن وسلام.

إن أكثر من عشرين عاماً مضت على نشأة أول منظمة فعلية لحقوق الإنسان في مصر وذلك منذ ميلاد المنظمة العربية لحقوق الإنسان والتى ولدت من رحمها المنظمة المصرية لحقوق الإنسان، والتى أعقبها بروز عدد من المنظمات على اثر الأزمة آلتي شهدتها تلك المنظمة في العام 1994 ، وعلى الرغم من مرور هذه السنوات، لازالت هناك الكثير من التحديات آلتي تواجه مستقبل حقوق الإنسان في مصر...

http://www.amanjordan.org

المستندات المرفقة


متابعة نشاط الموقع RSS 2.0 | خريطة الموقع | المجال الخاص | SPIP | صفحة نموذجية